29أغسطس
    2015
    0
    الهواتف الذكية والتحكم بالسكري

    الهواتف الذكية والتحكم بالسكري

    الهواتف الذكية والتحكم بالسكري في عصرنا الحديث صارا متكاملان ولا غنى للكثير عنها

    ان استخدام تكنولوجيا الهواتف والاجهزة الذكية يمكنها أن تساعد مرضى  في التحكم بالسكري تحديد جرعات الأنسولين دون الحاجة إلى زيارة الطبيب، وفقا لدراسة في نيويورك. ( الهواتف الذكية والتحكم بالسكري )

    ناتالي ليفي، أستاذ  بكلية الطب بجامعة نيويورك للطب ، درست تكنولوجيا الاجهزة الذكية على مرضاها وي الدخل المنخفض.

    في كثير من الأحيان، لا يمكن لهؤلاء المرضى او اولياء امورهم أخذ إجازة من العمل لزيارة الطبيب.

    هذا قد يؤدي يؤدي فيها الى تزايد مستويات السكر في الدم لمدة أسابيع أو أشهر

    في الدراسة التجريبية ل 33 من مرضى السكري المعتمد على الأنسولين من النوع الاول،

    تم استخدام تكنولوجيا الهواتف والاجهزة الذكية لتذكيرهم لاختبار مستويات السكر في الدم في الصباح.

    ثم طلب منهم ارسال نتيجة التحليل إلى الممرضات برسالة نصية، والممرضات يراجعن المعلومات على أساس يومي.

    مرة واحدة أسبوعيا يتحدث المرضى مع ممرضة السكري عن طريق الهاتف وتقوم بالتعديلات على جرعات الانسولين إذا لزم الأمر.خلال فترة 12 أسبوع.

    هناك مجموعة اخرى من المرضى السكري المعتمد على الأنسولين مرضى السكري وعددهم 27 يتلقون الرعاية العادية،

    حققت 88 في المائة من المجموعة التي تلقت النصوص اليومية والمكالمات الهاتفية الأسبوعية مستويات السكر في الدم ضمن النطاق المقبول.

    في المقابل، 37 في المائة من أولئك الذين يتلقون الرعاية العادية كانت قادرة على الحصول على مستويات جيدة لنسبة السكر.

    في حين أن هذه النتائج تستند فقط على دراسة صغيرة في أمريكا، فإنها يمكن أن تكون ذات فائدة لمرضى السكري من الاطفال واولياء امورهم الذين يكافحون من أجل جعل الوقت لحضور التعيينات الطبيب.

    تعليقك على الفيسبوك

    No Comments

    Reply

    هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.