توصيات مرضى السكري الاطفال بشأن كورونا كوفيد19

نشرت من قبل t1dm في

مرضى السكري الاطفال والتوصيات بشأن وباء كورونا كوفيد19 المستجد
ads - توصيات مرضى السكري الاطفال بشأن كورونا كوفيد19

توصيات مرضى السكري الاطفال بشأن كورونا تهدف هذه الوثيقة إلى تقديم توجيه من الجمعية الدولية لمرض السكر لدى الأطفال والمراهقين  (ISPAD) لجميع مقدمى الرعاية الصحية الذين يهتمون بالأطفال والمراهقين المصابين بمرض السكر، في مواجهة وباء كورونا المستجد.

على الرغم من كثر الشكوك، تتضمّن توصيات مرضى السكري الاطفال بشأن كورونا المستجد في كثيرمن بلاد العالم اعتبار مرضى السكر اكثر عرضة لمخاطر الاصابة. ومع ذلك، هناك تقارير أن الأطفال المصابين بمرض السكر لم يظهروا نمط مرض مختلف مقارنة بأقرانهم. وبالإضافة إلى ذلك، فإن الأطفال بصفة عامة أقل تأثرا من البالغين.

كيف يمكن احتواء الوباء ومنع العدوى ؟

  • اغسل يديك بشكل متكرر بالصابون والماء لمدة ٢٠ ثانية أو نظفه ا باستخدام معقم اليدين الكحولي
  • حافظ على الإبعاد الاجتماعي متر واحد
  • السعال أو العطس في المناديل الورقية أو الكوع
  • تجنب لمس الوجه
  • تعقيم الأسطح بشكل متكرر

هل يجب على مرضى السكر الذهاب إلى المدرسة ؟

هذا يعتمد على الوضع في كل منطقة. اتباع اللوائح والسياسات المحلية.

ما الذي يجب أن أخبره لمريضي في حالة ظهور الأعراض؟

إذا كان المريض يشعر بالإعياء، فيجب عليه البقاء في المنزل. إذا كان المريض يعاني من حرارة و/أو سعال و/أو صعوبة في التنفس، فعليه طلب الرعاية الطبية والاتصال مسبقًا. اتباع توجيهات السلطات الصحية المحلية.

كيفية السيطرة على مرض السكر أثناء المرض ؟

     يجب مراعة اتباع المبادئ العامة لإدارة مر ض السكر في أيام المرض

  • زيادة مراقبة نسبة السكر في الدم والكيتون (الدم أو البول). على ان يكون الهد ف من مستوى سكر الدم بين ۷٠ – ١٨٠ مجم / ديسيلتر وكيتونات الد م أقل م ن ٦,٠ مللي مول /لتر عندما يكون الطفل مريضًا .
  • لا توقف الأنسولين أبدا: إذ ا كانت هناك حرارة، فإن احتياجات الأنسولين تكون عادة أعلى .
  • مراقبة الجفاف والحفاظ على حالة ترطيب المرضى باستخدام كمية كافية من السوائل المناسبة .
  • علاج المرض الأساسى والأعراض مثل الحرارة

يجب الحصول على مشورة أخصائي عاجلة مع إمكانية الإحالة إلى رعاية الطوارئ في الحالات التالية :

  • استمرار الحرارة أو القيء و/أو فقدان الوزن، مما يشير إلى تفاقم الجفاف مع احتمال حدوث خلل في الدورة الدموية.
  • استمرار أ و تفاقم الأسيتون في النفس/ كيتونات الدم تظل مرتفعة ≥ ٥,١ ملليمول/لتر أو تبقى كيتونات البول كبيرة بالرغم من الأنسولين الزائد والترطيب المناسب.
  • يعاني الطفل أو المراهق من الإرهاق أو الارتباك أو فرط التنفس أو يعاني من آلام شديد ة في البطن.

     بينما ننتظر علاجًا أو لقاحًا محددًا ضد فيروس كورونا المستجد، يجب أن نعتني جيدًا بمرضانا. من المطمئن أن نتذكر أن تقارير العدوى تشير إلى أنها أقل حدة لدى الأطفال والمراهقين .

     ترغب الجمعية الدولية لمرض السكر لدى الأطفال والمراهقين في أن يتمكن مجتمع مرضى السكر بأكمله من الانضمام معًا خلال هذه الفترة العصيبة، وأن يتمكن مرضانا من العودة إلى حياتهم العادية في أسرع وآمن وقت ممكن.

 

الجمعية الدولية لمرض السكر لدى الأطفال والمراهقين (ISPAD) ١٩, من مارس ٢٠٢٠


0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.